mardi, janvier 16, 2018

أكّدت حركة النهضة في بلاغ لها  أن المسؤول الذي تمّ إيقافه مؤخرا بمدينة القصرين ويشتبه في أنه كان بصدد توزيع مبالغ مالية على مجموعة من الأشخاص على اثر تجدد المواجهات مع الأمنيين، لا علاقة له بالحركة. وقالت في بلاغها إنّه كان لزاما على النائب عن الجبهة الشعبية الجيلاني الهمامي تحري معلوماته وعدم مغالطة الراي العام وتزييف الحقائق، خلال تصريحه في برنامج ميدي شو اليوم الأربعاء 10 جانفي 2018.  وأشارت حركة النهضة إلى أنّ محاضر البحث الأمني تمثل خير تكذيب لادعاءاته الباطلة.

مصدر: جريدة الجمهوريّة

Sur Facebook

Les cookies (témoin de connexion) nous permettent de vous fournir nos services plus facilement. Avec l'utilisation de nos services, vous nous autorisez à utiliser des cookies.